أخبار مصر

حقيقة اوعي تسمي عيالك الأسماء دي تاني ”.. حبس وغرامة مالية تحذير من الحكومة للمواطنين عند تسمية الأبناء الجدد بهذه الأسماء

يعد اختيار الاسامي من أهم الأمور التي يفكر فيها الزوجين عند معرفة خير الحمل، حيث أنه يوجد عدد كبير من الأسماء الجميلة والجذابة التي يرغب الكثير من الأشخاص تسمية أطفالهم بها، ولكن هناك مجموعة من الأسماء قامت الحكومة المصرية بتحذير الوالدين من تسمية أطفالهم بها بقولها أوعى تسمي عيالك كدا،لهذا في ذلك المقال سوف نتعرف على هذه الأسماء وكذلك عقوبة من يسمى بها، بالإضافة إلى عدد من المعلومات الأخرى.

أوعى تسمي عيالك كدا

أوعى تسمي عيالك كدا، يعد من أكثر العناوين المتداولة هذه الأيام على مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بعد أن قامت الحكومة المصرية بتحذير الآباء والأمهات من تسمية أطفالهم بعدد من الأسماء وهذا حتى لا يتم تعرضهم للمسائلة القانونية ودفعهم للغرامة المالية، ومن أبرز هذه الأسماء الممنوعة ما يلي:

  • الأسماء المركبة الممزوجة باسمين أو أكثر حيث أنه لا يسمح بتسمية هذه الأسماء من أجل تجنب المشاكل والتعقيدات القانونية فيما بعد ذلك.
  •  الأسماء التي قد تكون مخالفة للشريعة الإسلامية والشرائع السماوية.
  • الأسماء التي تحمل معانٍ تشهيرية أو تسيء للشخص أو تخدش الحياء العام.
  • لا يجوز تسمية مولودين من نفس الأب بنفس الاسم وذلك من اجل تجنب الالتباس المختص بالهوية الشخصية والقانونية.

غرامة أسماء المواليد الممنوعة

قامت الأحوال المدنية بفرض غرامة مالية على الأشخاص الذين يسمون أطفالهم بالأسماء الممنوعة تقدر بمبلغ 200 جنيه، حيث أن هذا الإجراء يأتي بهدف تشديد الرقابة وتوعية الآباء والأمهات بأهمية اختيار الأسماء المناسبة والمطابقة للقوانين والشرائع، لهذا قام أحد أعضاء مجلس النواب المصري بطلب زيادة هذه الغرامة المالية لتصل إلى 5,000 جنيه على الأشخاص الذين  لا يطبقون شروط السجل المدني.

اختيار أسماء المواليد

تعد عملية اختيار الأسماء من العمليات المهمة التي تحتاج إلى توخي الحذر والاهتمام، لهذا تقوم الأحوال المدنية في مصر بتنظيم هذه العملية عن طريق مجموعة من القواعد والضوابط، من أجل الحفاظ على القيم والتقاليد الاجتماعية والدينية، ومن أجل ضمان تحقيق التسميات بشكل يتفق مع النظام العام للمجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى