أخبار مصر

حقيقة طرد المستأجر فورًا “قانون الايجار الجديد 2024” .. يحق للمالك طرد المستأجر في هذه الحالة واسترداد أمواله بأمر نيابة

قانون الايجار الجديد 2024 يثير العديد من الأفراد استفسارات حول قانون الإيجار الجديد وقانون الإيجار القديم، فقد شهد القانون تعديلات عدة تشمل الوحدات السكنية والتجارية والإدارية، في الوقت الحالي، يقوم البرلمان بدراسة عدة مشاريع لتعديل قانون الإيجار القديم بهدف تحقيق العدالة بين المالك والمستأجر، فبعدما كان الإيجار القديم يمنح المستأجر حق البقاء مدى الحياة ويمنع المالك من رفع الإيجار، جاء قانون الإيجار الجديد ليمنح المالك والمستأجر بعض الحرية في تحديد مدة الإيجار وسعره قد تم تأجيل اتخاذ قرار بشأن هذه المشاريع نظرا إلى الحاجة لإجراء دراسة شاملة وإجراء حوار يشمل كافة فئات المجتمع.

قانون الايجار الجديد 2024

عام 1920، أصدر أول قانون لتنظيم العلاقة بين المستأجر وصاحب العقار، حيث جاء القانون ليحدد قيمة الإيجار عن طريق جعله مساويا للأجرة المحددة في أول أغسطس 1914 بنسبة 50٪ إضافية ومنع إخراج المستأجر من الملكية إلا بقرار قضائي، وفي عام 1941، صدر قانون يمنع المالك من رفع قيمة الإيجار أو طرد المستأجر، وذلك استجابة لظروف الحرب التي كانت مسيطرة في ذلك الوقت، وبعد ثورة 1952، صدرت العديد من القوانين التي فرضت على المالك خفض قيمة الإيجار ثم جاء قانون الإيجار القديم الجديد عام 1981 لحل الخلافات بين المالك والمستأجر، حيث تم تحديد قيمة الإيجار بنسبة 7٪ من قيمة الأرض، وزيادة الإيجار للوحدات غير السكنية بنسبة تتراوح بين 5٪ و30٪ وفقا لتاريخ بنائها.

كم تبلغ مدة عقد الايجار الجديد

وفقا للمادة 559 في القانون المدني، يحدد مدى العقد في قانون الإيجار الجديد بثلاث سنوات فقط، ويجب الحصول على موافقة وترخيص من السلطة القانونية المختصة لأي عقد يتجاوز هذه المدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى