أخبار مصر

حقيقة “عدل ساعتك مرة تانية” إعلان موعد عودة تطبيق التوقيت الشتوي بقرار من مجلس الوزراء وتعديل موعد العمل

أعلن مجلس الوزراء، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، خلال الأيام القليلة الماضية، البدء في تطبيق التوقيت الصيفي بعد توقف استمر لسنوات، وذلك مع يوم الجمعة الأخير من شهر إبريل الماضي، حيث قام المواطنون بتقديم ساعاتهم لمدة 60 دقيقة دقيقة، بحيث يمكن الاستفادة منها بعدة فوائد، مثل الحفاظ على الطاقة. الكهرباء والديزل والمواد البترولية والغاز في ظل الظروف الاقتصادية والمتغيرات التي يشهدها العالم.

إعلان موعد التوقيت الشتوي في مصر

ساعتك ستتأخر 60 دقيقة من جديد.. رسميًا موعد عودة التوقيت الشتوي في مصر 2023 حيث تاريخ انتهاء التوقيت الصيفي.وأوضح الدكتور مصطفى مدبولي، أنه من المقرر أن ينتهي التوقيت الصيفي في مصر، وسيبدأ التوقيت الشتوي من جديد، يوم الخميس الأخير من شهر أكتوبر المقبل، الموافق 26 أكتوبر 2023، وهو ما سيؤخر عقارب الساعة بمقدار 60 دقيقة، بحيث يتم المدة الإجمالية التي تم تطبيق التوقيت الصيفي فيها ستكون 6 أشهر كاملة، حيث يتبقى أقل من 50 يومًا حتى اكتماله.

التوقيت الصيفي في مصر

الهدف من إضافة ساعة إلى التوقيت الرسمي هو تقريب أوقات العمل والمناسبات العامة الأخرى، حتى يتسنى لك الحصول على مزيد من الوقت خلال ساعات النهار، والتي تزداد تدريجيا من بداية الربيع حتى ذروة الصيف، وتنخفض من هذا الوقت. حتى ذروة الشتاء. وأشار مدبولي إلى المزايا العديدة للعمل بنظام التوقيت الصيفي. يوفر مكاسب اقتصادية كبيرة للدولة، وهي كما يلي:

  • فهو يساعد على زيادة إنتاجية الموظفين، ويساهم أيضًا في تقديم ساعات العمل مبكرًا حتى يكون لديك المزيد من الوقت خلال اليوم.
  • التقليل من استهلاك الكهرباء، بالتزامن مع طول النهار وقصر الليل.
  • زيادة معدلات السياحة، حيث أن فصل الصيف يمنح السائح المزيد من الوقت للخروج والاستمتاع بضوء النهار، وهذا يساعد على توفير العملة الأجنبية في البلاد.
  • توفير الطاقة الكهربائية بنسبة تصل إلى 1% مما يساعد على توفير 150 مليون دولار أمريكي سنوياً.
  • توفير الغاز الطبيعي الذي تستخدمه الدولة لتوليد الطاقة الكهربائية بإجمالي 25 مليون جنيه سنويا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى