أخبار مصر

حقيقة يافرحة ما تمت”.. تأجيل الدراسة بالمدارس والجامعات في مصر 2023 وزارة التربية والتعليم تحسم الجدل وتعلن الحقيقة

في رد حاسم على الشائعات التي تم تداولها في وسائل الإعلام حول تأجيل بدء العام الدراسي الجديد 2023-2024 في مصر، أكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني أنه لا توجد أي نية لتأجيل موعد الدراسة، وتؤكد الوزارة استعدادها الكامل لانطلاق العام الدراسي في الموعد المحدد وتشجيعها للطلاب وأولياء الأمور على التحضير لبداية ناجحة، فيما يلي من خلال هذا التقرير سوف نتعرف على تفاصيل وحقيقة تأجيل الدراسة بالمدارس والجامعات في مصر.

حقيقة تأجيل الدراسة في مصر

قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني للتحقق من مدى صحة الأخبار المتداولة حول احتمال تأجيل العام الدراسي، وأكدت الوزارة بقوة أن تلك الأخبار لا أساس لها، مؤكدة أن العام الدراسي سينطلق في موعده المعتاد في 30 سبتمبر 2023، وأنه لن يكون هناك أي تأجيل لبدء الدراسة.

تأجيل الدراسة في بعض المدارس

قبل أيام قليلة من بداية العام الدراسي الجديد، قرر الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، في الأسبوع الماضي، تأجيل بدء الدراسة في المدارس التي تخضع لخطة صيانة شاملة، وذلك لضمان سلامة الطلاب وجاهزية المدارس.

ومن جهة أخرى، أصدر وزير التربية والتعليم والتعليم الفني تعليمات عاجلة لتوفير أماكن مناسبة للطلاب الذين تأثروا بتأجيل الدراسة في هذه المدارس، من خلال نقلهم إلى المدارس القريبة حتى اكتمال أعمال الصيانة الشاملة.

 الجدول الزمني للعام الدراسي 2023/2024

وفقًا للخريطة الزمنية المحددة للعام الدراسي 2023/2024، تم تقسيم العام الدراسي إلى فصلين، يبدأ الفصل الأول في 30 سبتمبر 2023 ويمتد حتى 25 يناير 2024، مع بدء امتحاناته في 14 يناير 2024، بينما يبدأ الفصل الثاني في 10 فبراير 2024 وينتهي في 6 يونيو 2024، مع بدء امتحاناته في 25 مايو 2024.

تشمل الخريطة الزمنية أيضًا فترة إجازة نصف العام التي تبدأ من 27 يناير 2024 وتنتهي في 8 فبراير 2024، وفي حال تعارضت هذه الإجازة مع إجازة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وقطاع المعاهد الأزهرية، ستتم توحيد الإجازة مع تلك الجهات، ويجب مراعاة أن أيام امتحانات الفصلين الدراسيين الأول والثاني تُعتبر أيام دراسية فعلية.

أوضحت وزارة التربية والتعليم في مصر أنها لن تؤجل الدراسة في أي ظرف، وأكدت أن الدراسة ستبدأ في موعدها في 30 سبتمبر، وأشارت الوزارة إلى أنه في حال رغبة أحد في تأجيل الدراسة، يتعين الانتظار لإعلان رسمي من الوزارة عبر البيانات الرسمية، وأكدت الوزارة أن جميع الإجراءات الاحترازية متخذة في المدارس للحفاظ على صحة الطلاب، مشددة على أن الوضع الصحي تحت السيطرة ولا يوجد خطر على المواطنين أو الطلاب.

كما حثت الوزارة المواطنين على عدم الانسياق وراء الشائعات، خاصة بظهور المتحور الجديد من فيروس كورونا، وأعلنت وزارة الصحة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم عن عدم تسجيل أي حالات مرضية بالمتحور الجديد في مصر حتى الآن، مشيرة إلى أن الأعراض تشبه كورونا ولكن تكون أكثر حدة، وأكدت على توافر الإجراءات الاحترازية في المستشفيات واستعدادها للتعامل مع أي حالة محتملة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى