أخبار السعودية

حقيقة ” هو احنا هنبقى الكفيل ” السياحة توضح حقيقة فرض رسوم 1000 دولار على السائحين للحصول على الإقامة في مصر

هناك العديد من الأنباء المتداولة عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي عن فرض رسوم 1000 دولار على السائحين القادمين إلى مصر من كافة دول العالم، الأمر الذي دعى مجلس الوزراء لإصدار بيان حول هذا الأمر وسوف نخبرك حول البيان وحقيقة الأمر من خلال هذا المقال.

حقيقة فرض رسوم 1000 دولار على السائحين 

نفى مجلس الوزراء المصري كافة الأنباء التي يتم نشرها وتداولها عبر السوشيال ميديا بشأن فرض رسوم ألف دولار على السائحين، وشدد على أنه لم يتم إتخاذ أي قرارات بهذا الشأن ولم يتم فرض أي رسوم جديدة على دخول السائحين من كافة دول العالم.

وأضاف بيان مجلس الوزراء أن الرسوم المفروضة هي الرسوم الخاصة بإصدار التأشيرات لعدد من الدول الخاصة بأغراض السياحة.

قرار تحصيل رسوم 1000 دولار 

أوضح مجلس الوزراء المصري أن القرار الخاص بتحصيل مبلغ يقدر بنحو ألف دولار هو قرار خاص بتوفيق وتقنين أوضاع الأجانب المقيمين في مصر إقامة غير شرعية وليس له علاقة بالسائحين، مهيبًا بالمواطنين بعد الانسياق وراء هذه الشائعات والأقاويل المغلوطة والحصول على المعلومات من مصادرها الرسمية.

أنواع الإقامة في مصر 

وفقًا للقرار الصادر بتقنين أوضاع الأجانب المقيمين في مصر بصورة غير شرعية فإنه يتم خلال ثلاثة أشهر بعد سداد الرسوم المقررة، كما تم مدة  صلاحية التأشيرة السياحية لمرتادي اليخوت لتصبح 3 أشهر بدلاً من شهر واحد.

كما أعلنت وزارة الداخلية المصرية بأنه تم منح المستثمرين الأجانب المتقدمين للهيئة العامة للاستثمار أقامة لمدة عام وذلك لغير أغراض السياحة قابلة للتجديد لمدة ستة أشهر أو عام إضافي اثناء فترة تأسيس الكيانات الاقتصادية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى